التخطي إلى المحتوى
سقوط شركة أبل فريسة لإتهامات تحديد الاسعار في روسيا

سقطت شركة أبل مره أخرى فريسه لإتهامات تحديد الاسعار في روسيا فيما يتعلق بهواتف أيفون، حيث قالت هيئه مكافحه الإحتكار الفيدراليه الروسيه بإنها قد فتحت تحقيقا في اسعار هواتف ايفون بعد ان وصلتها شكوي من احد المستهلكين وذلك عن تطابق اسعار اجهزه ايفون 6S وايفون 6S بلس واللذان كانا قد وصلا الى الاسواق الروسيه في شهر اكتوبر 2015 هذا وقد جرى طرحهما في 16 من متاجر التجزئه الكبري.

شركة أبل

وذلك وفقا لما نشره موقع ibtimes البريطاني الشهير ، بانها قالت ان هيئه مكافحه الإحتكار:” انه تشير التحقيقات إلي ان الموزعين قد حددوا اسعارا ثابته متشابهه وقد ابقوا عليها لفتره معينه”، مشيره إلي انها قد لاحظت ممارسات مماثله متصلة بنماذج اخري تنتجها الشركة الامريكيه، وقالت “بإن دائره مكافحه الإحتكار ترى علامات علي إنتهاكات لتثبيت الاسعار في الإتحاد الروسي في متاجر تجزئه أى فون، والتى قد اسفرت عن نفس اسعار هذه الهواتف الذكيه.

جهاز ايفون
جهاز ايفون

انتهاك  قوانين مكافحه الإحتكار الإتحاديه

ولا تعد هذه المره الأولي والتي قد تواجه شركة أبل للاتهامات وذلك بشأن تحديد الاسعار، ففى عام 2013 كان قد وجد قاضى المحكمه الجزئيه الأمريكيه “دينيس كوت” في مانهاتن أدله دامغه ضد أبل وذلك لإنتهاك قوانين مكافحه الإحتكار الإتحاديه وذلك بالتأمر مع الناشرين للقضاء علي سعر التجزئه وايضا رفع اسعار الكتب الإلكترونيه.

ومن جانبها رفضت شركه أبل هذه المزاعم حول إحتمال تورطها في هذه الممارسات الغير المشروعه لتحديد اسعار هواتف ايفون، قائلة بان تجار التجزئه وهم الذين يحددون اسعار البيع، ولكن حتى الان لم يتم تحديد قيمه الغرامه كما لا تزال هناك بعض المحادثات الجاريه بهدف التوصل لإتفاق بين الطرفين، حيث تشترط السلطات الروسيه لحدوثه بأن تقر المجموعه الأمريكيه بالذنب

شركة أبل تواجه التحديات
شركة أبل تواجه التحديات

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *